صور عن المشروع

حقنة البوليمر
حقنة البوليمر
حقنة البوليمر
حقنة البوليمر

حقنة البوليمر

تسبب الحقنة العادية العديد من المتاعب النفسية و آلام الجسدية للكثير من الناس، ثم ما تتركه من أثار على الجلد و إذا لم يكن الحاقن على دراية فيمكنه إحداث بعض المضعفات للمحقون، غير هذا و ذاك يعتبر ألم الوخز مبرحاً خصوصاً للأطفال.
البديل بسيط، شريط لاصق يوضع على الجلد لمدة 15 دقيقة و يقوم بما تقوم به الإبرة بدون ألم , الأمر حقيقة واقعة لكن المجال الطبي يقتضي التجربة المخبرية على الحيوانات ثم التجربة البشرية ثم دراسة كيفية استجابة الجسم لهذه الحقنة الجديدة، كل هذا يتطلب بعض الوقت إلى حين أن يتم المصادقة التجارية عليه قد تم تسمية آلية عمل هذه الإبرة ب Pain-Free Injection System.
أحد مميزات المشروع المهمة أن هذه الإبر الجديدة غير مكلفة باعتبار أنها مصنوعة من مركب البوليمر الشائع و الذي يمكن الحصول عليه بطرق عديدة و باستعمال عدة معادن أو مواد عضوية و هذا ما يجعل الإبرة أكثر أماناً و أقل تمنناً خصوصاً في الدولة النامية.
أما كيفية عمل هذه الحقنة فالأمور لم تتغير كثيراً عن الحقنة العادية من ناحية الفكرة الأساسية فهذا الشريط البوليميري يحتوي على العديد من الإبر الصغيرة و التي لا يحس بها المحقون. الهدف التالي كان تغير الشريط التجريبي بحقنة حقيقية تحتوي على مكان حمل السوائل ينتهي برأس دائري يحتوي على المئات من حقن البوليمر الدقيقة التي تقوم بحقن السوائل داخل الجسم كما تقوم الإبرة التقليدية بذلك.